تفتح متجرك الإلكتروني لتتعرف على معدل المبيعات الذي تم، وتجد أن هناك بعض الطلبات المطلوب العمل عليها.

أنت تقوم بعمل جيد في جذب الأشخاص لمتجرك، لكن الأرقام واضحة تماماً.

أنت لا تحصل على ما يكفي من الزوار لتوليد المزيد من عمليات البيع، وإضافة المنتجات لسلات التسوق.

تعلم أن صفحات المنتجات يجب أن تقنع المزيد من الزوار بإضافة المزيد من منتجاتك الرائعة لسلات التسوق الخاصة بهم،

ولكن هذا لا يحدث، ولست متأكداً من سبب ذلك، أو كيف تقوم بإصلاح هذه المشكلة.

لا تقلق، هناك خبراء متخصصون في هذا الأمر.

نحن نعلم أن صفحة المنتجات التي تولد المزيد من عمليات البيع هي صفحة ذهبية،

لذلك تواصلنا مع فريق من الخبراء واستفسرنا منهم عن كيفية رفع قيمة صفحات المنتج.

لقد قدموا لنا نصائح عظيمة وأمثلة رائعة.

إليك ما يمكنك تعلمه من صفحات المنتجات الضخمة التي تم تصميمها بواسطة المحترفين.

  • الأساسيات: ما الذي يجعل صفحة منتج رائعة؟

من الناحية النظرية، صفحة المنتجات بسيطة.

فأنت تريد توضيح كافة التفاصيل التي تخص المنتج لعميلك، لتساعده على شراء المنتج الأفضل له، وإقناعه بأن شراء هذا المنتج سيكون قراراً ناجحاً.

وكما تقول “روزارا جوزيف” مسؤولة استراتيجية المحتوى في VentureWeb: “يجب أن يكون الهدف الأساسي لصفحات منتجاتك هو بناء ثقة المستخدم من خلال توفير المعلومات اللازمة لاتخاذ قرار الشراء وجعل العملية سهلة ومباشرة قدر الإمكان”.

ولكن إذا كنت تعتقد أن ذلك أمراً صعباً. فتعرف معنا في التالي عن أفضل طريقة للبدء.

  • هناك أربعة أشياء إن اجتمعت معاً، فستحصل على صفحة منتج رائعة:
  • منتجك
  • علامتك التجارية
  • المحتوى الخاص بك
  • تصميم صفحتك وتجربة المستخدم

من الواضح أن منتجك يأتي على رأس القائمة، لأن هذه هي فرصتك للتألق،

ولكن ما تبيعه حقاً قد يعبر لك عن أفضل طريقة لتقديمه – والأسئلة التي يطرحها عملائك قبل أن يتمكنوا من إتمام عملية الشراء.

علامتك التجارية مهمة في كل مكان، في صور وسائل التواصل الإجتماعي ورسائل البريد الإلكتروني بعد البيع، لكنها مهمة بشكل خاص على صفحات منتجاتك.

مع الطريقة التي يتم بها تصفح المنتجات هذه الأيام، قد لا يرى شخص ما صفحتك الرئيسية أبداً قبل أن يتخذ قرار الشراء منك، لذا فإن وجود علامتك التجارية على صفحاتك أمر مهم جداً.

تعد كتابة المحتوى مهمة، لأنها تجمع بين المعلومات المكتوبة التي يحتاجها عملائك، والتعبير الفريد لعلامتك التجارية.

سيتم دمج كل هذا في تصميم صفحتك وتجربة المستخدم الخاصة بك، ولكن هناك فروق دقيقة متضمنة، خاصةً من منظور المستخدم.

يمكن أن يكون لكيفية ترتيب الأشياء على الصفحة وما تشمله تأثيراً كبيراً على توليد عمليات البيع.

مع وضع كل ذلك في الاعتبار، إليك 11 توصية يقدمها فريق من الخبراء، ضعها في إعتبارك عندما تعمل على رفع مستوى أداء صفحة المنتج الخاصة بك.

  • هل لديك عبارة صريحة تحث العميل على القيام بإجراء CTA؟

لديك هدف أساسي في صفحة المنتج: أن تحفز عميلك للضغط على زر “الشراء الآن” أو “أضف لسلة الشراء”، أو أياً كان المكتوب على هذا الزر.

هذا هو السبب في أن “ماريا بونيلو” المدير الإستراتيجي في SMAKK Studios، توصي بأن تبدأ من هناك إذا كنت تعمل على تحسين صفحة منتجك وإصلاحها، أو تنشيء صفحة من البداية.

“لنبدأ بالأساسيات: زر “أضف لعربة التسوق” هو العنصر الأكثر أهمية في الصفحة، ويجب أن يبرز أكثر من المحتوى المحيط به.

يجب أن تكون المنطقة المحيطة بالزر غير مزدحمة لتتفادى المشتتات أو العوائق التي تمنع المستخدم من الضغط عليه.

كما يجب أن يكون مرئياً على الفور بمجرد الدخول للصفحة لأول مرة – أي أنه إن كان هذا الزر في أسفل الصفحة، فقم بإعادة تصميم الصفحة مرة أخرى”.

“لا تحاول أن تكون ذكياً مع الـCTA. ستفي “أضف لعربة التسوق” بالغرض”.

  • هل قمت بتصوير منتجاتك بطريقة احترافية؟

هناك الكثير من الامتيازات للتجارة الإلكترونية.

يمكنك بيع منتجاتك للعالم كله! ليس لديك فقط مساحة كبيرة لعرض منتجاتك! ولكن لديك أيضاً بعض التحديات،

وأحد التحديات المهمة هو أن عملائك لا يمكنهم عادةً رؤية منتجاتك أو لمسها أو تذوقها أو تجربتها قبل الشراء.

هذا هو السبب في أن تصوير المنتج يلعب دوراً رئيسياً في صفحات منتجاتك،

والسبب الذي يجعل كل خبير تحدثنا معه تقريباً يطرحه كعامل رئيسي في بناء صفحة منتج رائعة.

يقول “مارك بيريني” مؤسس ICEE Social: “لقد علمتني تجربتي كمصصم ويب، أنه عندما يتعلق الأمر بالتجارة الإلكترونية،

فإن الناس يحكمون على الكتاب من غلافه، لذا استثمر في التصوير الفوتوغرافي للمنتجات”.

ويتخطى تأثير الصور الرائعة للمنتجات مجرد صفحة المنتج، في حال كنت لاتزال متردداً في الاستثمار في تصوير المنتجات.

“ستظهر منتجاتك في عدد كبير من مواقع الويب (منصات التواصل الإجتماعي – بحث جوجل – بينج – الإعلانات – مواقع المراجعات والتوصيات”،

لذا تأكد من ظهورك في أفضل صورة ممكنة من خلال جعل منتجاتك تلمع”.

  • هل لديك التصوير الفوتوغرافي المناسب لمنتجاتك؟

هناك العديد من الطرق التي يمكنك من خلالها إنشاء صور رائعة للمنتج، وبعض الإرشادات الواضحة التي تنطبق على الجميع.

مع ذلك، فإن منتجاتك فريدة، ما يعني أن صور منتجك يجب أن تكون كذلك.

شاركت “ماريا بونيلو” جزءاً من عملية التفكير وراء كيفية التأكد من إبراز الأجزاء المهمة من المنتج باستخدام التصوير الفوتوغرافي – على وجه التحديد للأعشاب الصينية.

” Dao Labs هي علامة تجارية تبتكر الطب الصيني التقليدي TCM لجمهور الغرب.

لقد جاءوا إلينا بمفهومهم وكلفونا بإنشاء علامة تجارية بسيطة وحديثة من شأنها أن تجعل هذا الطب الشمولي الذي يساء فهمه في كثير من الأحيان، يبدو ودوداً وموثوقاً ولا يمكن الإستغناء عنه للحصول على نمط حياة متوازن.

عندما يتعلق الأمر بصفحة المنتج، علمنا أنه من غير المحتمل أن يكون جمهورنا على دراية بالطب الصيني التقليدي، لذا أردنا أن نروي قصة أكبر حول المنتج تجعله ينبض بالحياة.

في كل صفحة نتحدث عن الفوائد والاستخدام والتاريخ وراء جميع المنتجات بطريقة يسهل فهمها”.

وتستكمل حديثها قائلة: “إنها فرصتك لتصميم تجربة تظهر منتجك في أفضل صورة. اعرض زوايا متعددة، واسمح للمستخدمين بتكبير الصورة، وإضافة مزايا فريدة للصور – فالتصوير الجيد يبني التوقعات والمصداقية”.

  • 11 نصيحة لتحسين صفحة عرض منتجاتك للمزيد من المبيعات

  • هل تربط صور منتجاتك بالمتغيرات الخاصة بها؟

يمكن أن تكون تسمية متغيرات منتجك “اللون – الرائحة – … إلخ” طريقة رائعة لإضافة بعض السمات الفريدة لمنتجاتك،

ولكن إذا تجاوزت الأمر كثيراً، فقد لا يتمكن عملائك المحتملون من التعرف على معنى ” Frosted Dreamscape” الموجودة ضمن ألوان التي شيرت المعروض في الصورة .. هل هو وردي؟ أبيض؟ متعدد الألوان؟ شفاف؟

هذا هو سبب أهمية ربط صور منتجاتك بالمتغيرات الخاصة بها، كما سيساعدك على زيادة عمليات البيع، كما يقول “آلان شافر, مدير Bismuth Studios”.

“يعد عدم ربط الصور بالمتغيرات من أكثر الأخطاء شيوعاً التي أرى أن الكثير من الأشخاص قد أرتكبوها.

غالباً ما يسمي الأشخاص الألوان بغير مسمياتها الطبيعية والتقليدية، مما يجعل من الصعب على العملاء التأكد من أنهم يختارون اللون المناسب.

الإنفراد أمر رائع، طالما يأتي مع نسبة من الوضوح.

  • هل لديك القدر المناسب من التفاصيل بخصوص السعر؟

إذا كنت تبيع منتجاتك بأسعار منخفضة، فقد لا تحتاج إلى نفس القدر من التفاصيل مثل المنتجات الغالية.

ولكن إذا كنت تعرض منتجات غالية الثمن وتوفر الرفاهية، فستحتاج إلى مراعاة ذلك عند كتابة صفحة منتجك، كما ينصح “آلان”.

“إذا كان لديك منتج بسيط بسعر مرتفع إلى حد ما، فأنت بحاجة إلى التأكد من أن نسختك ستساعدك في دعم هذا السعر.

تأكد من أنك تصف بشكل صحيح المواد المصنوع منها المنتج والرفاهية التي سيوفرها للعميل”.

“غالباً ما يظن التجار أن عملائهم يعرفون ويفهمون المنتجات بقدر ما يفعلون، ولكن هذا أبعد ما يكون عن الحقيقة.

يجب أن تفعل كل ما في وسعك لتوضيح جودة المنتج والقيمة وراءه، ولا تفترض أن عميلك يعرف بالفعل كل شيء عن منتجك وسبب قيامك بعرضه للبيع”.

حتى لو لم تكن علامة تجارية شهيره ومعروفة، ولا تريدها أن تكون كذلك، فمن الجدير تقييم ما إذا كان لديك معلومات كافية على صفحات المنتج للإجابة على أسئلة عملائك.

يصبح الأمر بالغ الأهمية عندما تسعى للحصول على سعر أعلى.

  • هل لديك القدر الكافي من التفاصيل لعملائك؟

منتجك وسعره شيئان يمكن أن يدعما كمية المحتوى الموجود بصفحة منتجك، ولكن العامل الأكثر أهمية هو دائماً عملائك.

تقول “روزارا جوزيف” من VentureWeb: ” أنك بحاجة إلى تقديم محتوى كافٍ لكل عميل، سواء كان خبيراً بالفعل فيما تبيعه، أو إذا كانوا قد بدأوا للتو في التعرف على منتجاتك”.

“يجب أن تحتوي صفحات منتجاتك على معلومات تلبي احتياجات عملائك الحاليين والمحتملين.

سيكون بعض عملائك خبراء في نوع المنتجات التي تبيعها، وسيأتي البعض الآخر بمعرفة أقل.

تأكد من أن المعلومات التي تشاركها مفيدة ومفهومة لأكبر عدد ممكن، دون استعطاف أو التحدث مع العملاء”.

على سبيل المثال، نحن نعمل مع العلامات التجارية المتخصصة في أدوات الرحلات والتنزه.

11 نصيحة لتحسين صفحة عرض منتجاتك للمزيد من المبيعات
11 نصيحة لتحسين صفحة عرض منتجاتك للمزيد من المبيعات
  • 11 نصيحة لتحسين صفحة عرض منتجاتك للمزيد من المبيعات

يتمثل أحد التحديات التي واجهناها في التأكد من أن صفحات منتجات عملائنا تحقق التوازن الصحيح بين محتوى المهووسين بالتكنولوجيا (بالأرقام والاحصائيات حول القياسات والأوزان والمواد المستخدمة وما إلى ذلك)، والمحتوى المناسب لشخص أقل اهتماماً بالتكنولوجيا.

ضع في اعتبارك دائماً ربط الفائدة التي ستعود على المستهلك بمميزات منتجك.

على سبيل المثال، توفر الدراجة الجبلية المزودة بنظام تعليق أكبر، مزيداً من التحكم والثبات على التضاريس الوعرة،

ولكنها غير ضرورية إذا كان معظم الاستخدام للدراجة على مسارات مستوية.

وإذا كنت تتساءل عن كيفية تطبيق ذلك في المجالات الأخرى، فلا داعي للقلق، فقد قدمت لنا “روزارا” بعض النصائح المحددة للمساعدة في تحقيق هذا التوازن في صفحة منتجك.

يمكن لمقاطع فيديو المنتج التي يتم تنفيذها بشكل جيد، أن تختصر الكثير من التفاصيل المعقدة.

استخدم ميزات الـ UX مثل علامات التبويب المنسدلة، أو المربعات المنبثقة، والمحتوى المخفي عندما يقوم العميل بالمرور فوق المنتج.

سيضمن ذلك أن المستخدمين الذين يرغبون في قراءة المزيد من التفاصيل سيتمكنون بسهولة من العثور على تلك المعلومات، دون أن تكون صفحة المنتج مزدحمة.

استخدم هيكلاً أو تسلسلاً هرمياً واضحاً في كتابة المحتوى الخاص بك.

سيؤدي الاستخدام الدقيق للعناوين والعناوين الفرعية إلى تسهيل قيام المستخدمين بفحص المحتوى والوصول لما يبحثون عنه بسهولة أكبر.

توقع الأسئلة التي سيطرحها العملاء المستهدفون، وقم بإنشاء أدلة منتج مفيدة تجيب مباشرةً على هذه الأسئلة.

  • هل لديك صفحة منتج ذات علامة تجارية جيدة؟

علامتك التجارية ليست مجرد رسومات تستخدمها في منصات التواصل الإجتماعي وشعارك.

إنه كل ما تمثله، وما تخدمه، ومن تخدمهم ولماذا تفعل ما تفعله، فيمكن لعلامتك التجارية أن تكون جزءاً أساسياً من صفحات منتجاتك، كما يقول “مارك بيريني” مؤسس ICEE Social.

“الاختلاف بين إنشاء صفحة منتج بسيطة وصفحة منتج إحترافية هو قدرتك على مزج روح علامتك التجارية في الصفحة.

بصفتي مستخدماً، بمجرد أن أصل إلى صفحة المنتج، أريد أن أعرف في غضون ثانيتين كل شيء عن علامتك التجارية”.

فكيف يمكنك فعل ذلك؟ حسناً، يوصي “بيريني” بممارسة ذهنية بسيطة لمساعدتك على المضي قدماً.

“إذا كنت تبدأ من نقطة الصفر في صفحة المنتج، فتذكر أن بعض الزائرين قد لا يزورون صفحتك الرئيسية أبداً

(إذا تمت إحالتهم من حسابات مواقع التواصل الخاصة بك أو من صفحة إعلانية أو من مقالة)، لذا ضع علامتك التجارية بأفضل صورة وسلط عليها الضوء”.

رأى عميلي “بينابر بريس” أن معظم الإحالات الخاصة بهم كانت تتجه مباشرةً إلى صفحة المنتج،

لذا قاموا بتحسين كتابة الإعلانات وتصميم صفحة المنتج لإبراز علامتهم التجارية بمجرد وصول العميل إليها.

من البداية، لديك صور واضحة تخبرك بالضبط بما يدور حول المنتج.

11 نصيحة لتحسين صفحة عرض منتجاتك للمزيد من المبيعات
11 نصيحة لتحسين صفحة عرض منتجاتك للمزيد من المبيعات
  • هل لديك محتوى طموح؟

لا يشتري معظم العملاء منتجاتك لأنهم يحبونك. إنهم يريدون أن تقدم منتجاتك شيئاً لهم – حل مشكلة، وجعل حياتهم مرنة، ومساعدتهم على فعل شيء ما.

يجب أن تسهل صفحات منتجك عليهم رؤية كيف يمكن لمنتجاتك القيام بذلك.

تنصح “روزارا جوزيف” من VentureWeb قائلة: “اجعل المحتوى الخاص بك يقدم إجابة لطموح ما.

فكر في الكيفية التي يمكن أن يساعد بها منتجك في جعل حياة المستخدمين أكثر إمتاعاً ومرونة وفعالية. كيف تجعلك هذه الدراجة راكباً أفضل وأسرع؟

كيف ستجعلك هذه الزلاجات تنزلج مثل نجم موسيقى الروك في أعماق البودرة؟”.

وقد أكد العديد من الخبراء هذا الأمر – فالطموحات مهمة لعملائك وصفحة منتجك.

كما تقول “ماريا” من SMAKK Studios: “الأمر كله يتعلق بنمط الحياة. كيف تتناسب علامتك التجارية ومنتجاتك مع نمط حياة محدد وكيف تجعلها ملائمة لعملائك؟

يتعلق بيع منتجاتك بالقصة التي تدور حوله – اجعله والعلامة التجارية ينبضون بالحياة من خلال توجيه المستخدمين إعتماداً على التفاصيل المهمة”.

  • هل لديك محتوى نابض بالحياة؟

عندما تحاول الحصول على كل الميزات الخاصة بك على صفحة منتجك، فقد يكون من السهل الانزلاق إلى الكلمات المملة والفقرات غير الملهمة.

هذا جيد بالنسبة للمسودة الأولى، ولكن قبل نشر صفحتك، تأكد من الخروج خارج الدائرة ودمج علامتك التجارية بالمحتوى الذي يعبر عنها.

تنصح “ماريا” قائلة: “لا يجب أن تكون الأوصاف لطيفة – استثمر الوقت والجهد لمخاطبة المستخدمين”.

“فكر في من تكتب إليه وكيف يمكنك جعل علامتك التجارية تنبض بالحياة.

هل سيكون على العلامة التجارية أن تتحدث لكم جميعاً؟ عظيم، أكمل بناءً على ذلك!

ولكن إذا كان هناك شيء لا يبدون مرتبطاً بعلامتك التجارية، فلا تحاول إنجاحه، فلن يكون ذلك حقيقياً بالنسبة لك، ومن المحتمل ألا يكون له صدى لدى جمهورك أيضاً.

من المهم أيضاً أن تتذكر أن معظم المستخدمين لن يقرؤوا، لذا لا تكتب الكثير من المحتوى.

لديك حوالي 0.02 ثانية لتترك انطباعاً، لذا اجعلها تدون من خلال محتواك الفريد”.

إذا كنت تريد أن ترى هذا عملياً، فلدى “ماريا” مثال رائع تم ذكره: Wristology.

“عندما نتحدث عن نسخة رائعة لصفحة منتج، نذكر دائماً Wristology.

هي علامة تجارية تبيع الساعات للعميل مباشرةً، وتقدم ساعات عصرية يبدأ سعرها من 50 دولاراً أو أقل.

على الرغم من أن نسبة مبيعاتهم على أمازون كانت رائعة، فقد أرادوا جلب روح وأسلوب ساعاتهم لموقعهم الخاص.

لقد عملنا معهم لإعادة تصميم علامتهم التجارية وموقعهم الإلكتروني مع استهداف الجمهور المهتم بالموضة.

عند القيام بذلك، فكرنا كثيراً في هوية شركة Wristology كعلامة تجارية،

ومن هو جمهورهم وماذا يهتمون به، وما هو الدور الذي يلعبه Wristology في حياة المستهلكين.

تم أخذ هذا الجمهور في الاعتبار في كل نقطة تحفيزية في المحتوى، وخاصةً في وصف المنتج.

بدلاً من التحدث إليهم، تحدثنا معهم بنبرة أختهم الكبرى أو أفضل أصدقائهم”.

  • هل لديك دليل إجتماعي؟

في نهاية اليوم، تكون صفحة المنتج هي صفحة الهبوط، لذا يمكنك سرقة بعض أفضل الاستراتيجيات المتبعة في صفحات الهبوط الاحترافية “التقليدية”.

لن تكون الصفحة صفحة هبوط بدون دليل إجتماعي، وينطبق الشيء نفسه على صفحة منتجك.

“إضافة دليل إجتماعي يضيف المصداقية ويعزز بشكل نهائية عمليات البيع.

تعد التعليقات والصور من انستجرام وآراء العملاء الأوائل طريقة رائعة لبناء ثقة المستهلك وتشجيع سلوك الشراء.

بالنسبة للعلامات التجارية الجديدة على وجه الخصوص، فإن إعطاء المستهلكين أسباباً للإقتناع، يضيف طبقة من الثقة لتجربة الشراء”. كما تقول “ماريا”.

“هذا مثال من MD Solar Sciences. لقد حصلوا على تقييمات ممتازة بإستمرار، لذلك جعلناهم نقطة محورية لزيادة ثقة المستهلك في منتج العناية من أشعة الشمس الخاص بهم”.

قد يهمك أيضاً: الدليل الإجتماعي: من أسس التسويق الأكثر تأثيراً وكيفية استخدامه

  • هل تفهم عميلك بشكل صحيح؟

لاتخاذ أي من هذه القرارات بشكل جيد، من مقدار المحتوى والتفاصيل التي يجب إضافتها، إلى سمات المنتج التي يجب إبرازها في التصوير الفوتوغرافي الخاص بك،

عليك أن تفهم حقاً من هو عميلك وماذا يريد منك.

“كل شيء يعود إلى جمهورك ويروي قصة تهمهم. قم بأداء واجبك لفهم المستهلكين ومعرفة من هم، وما هي دوافعهم، وما يهمهم”.

أعطتنا “ماريا” مثالاً عن كيفية نجاحهم في استخدام ملف تعريف العميل للبحث حقاً في ما يمكن أن يجعل صفحة المنتج رائعة: “فيبي جيمس” عملت مع العلامة التجارية SMAKK Studios لتحديد العميل المثالي، وتكييف المتجر (وصفحات المنتج) بما يناسبهم”.

“أنشانا شخصية متعددة الأوجه تُدعى Phoebe James والتي عكست مباديء العلامة التجارية.

لقد عملنا على إنشاء عالم Phoebe – بالتفكير في كل شيء من خلال رؤية هذه الشخصية وقيمها.

من هناك، يمكنك البدء في صياغة قصتك وإنشاء مساحة لك في السوق.

تأكد من أن هذه القصة منسوجة من خلال صفحة منتجك. لا تعرض منتجاً واحداً فقط باللون الأبيض، بل استثمر الوقت والمال لإبراز منتجاتك”.

إذن ما الذي يجعل صفحة منتج رائعة؟

الأمر ليس بسيطاً مثل اختيار إحدى هذه النصائح وتطبيقها يوماً. ستكون صفحة منتجك دائماً بمثابة توازن بين كل هذه العوامل، وستتطور مع تقدمك.

كاتب

اكتب تعليق